في الأكشاك هذا الأسبوع

اللجوء السياسي لنشطاء الريف في إسبانيا أقل من المعتقلين في المغرب

الأسبوع:

 

قال مصدر مطلع لـ “الأسبوع”، أن طلبات اللجوء السياسي من نشطاء الريف في إسبانيا، أقل من عدد المعتقلين في المغرب، وأيضا أقل مما توقعته مدريد التي انتظرت طلبات من 500 ناشط على الأقل، وتعرض حكومة راخوي الأسماء على الرباط في إطار التعاون بين مخابرات البلدين، وقد تنخفض إثر مقالات رافضة للموضوع شملت كل ألوان الطيف في الإعلام الإيبيري.

وارتفعت الطلبات خارج مليلية، بما سهل انتقال عدد من الريفيين إلى ألمانيا، وخوفا من أن يكون اللجوء “إنسانيا”، فضلت الأوراق القول بأن طالب اللجوء “ريفي وليس مغربيا”، وربما يكون الأمر متعلقا برد نفسي على “القمع” الذي أحاطت به المملكة حراك الحسيمة.

وسبق لوكالة “أوروبا بريس”، أن أشارت إلى وجود حالات لم تذكر عددها، لأن وزارة الداخلية الإسبانية رفضت تسريب الأرقام، لكن المصادر الألمانية توصلت إلى وجود 73 حالة كما أوضح المصدر لجريدة “الأسبوع”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!