في الأكشاك هذا الأسبوع
بوتفليقة

عقل بوتفليقة يدور أكثر من عقول جميع الجزائريين

    قبل أن يعلن رئيس الحكومة الجزائرية السلال، قرار ترشيح الرئيس بوتفليقة لولاية رابعة، جاء أحد الوزراء الجزائريين وقال للتلفزيون إن عقل بوتفليقة أقوى من عقول جميع الجزائريين.

هذا التصريح الذي كان محور نقاش حر وصريح قدمته قناة الجزائرية، زوال الخميس 20 فبراير، من المستغرب كيف تحدث مسؤولون سياسيون بجرأة غير مسبوقة بدءا من منظم البرنامج الذي قال إن الجيش هو الذي نصب بوتفليقة ليقول عبد المجيد مناصرة من حزب النهضة، بضرورة استفسار الجزائريين عن حالة الخوف، في هذه الخالوطة(…) المخطط لها وحتى حاجة ما باينة للشعب.

عبد الرزاق قسوم باحث اجتماعي ناشد بوتفليقة بأن يقول ولو كلمة، نتمنى فقط أن يقول لنا: السلام عليكم لو قالها لبدد الكثير من المخاوف.

واعتبر متدخل حالة فرض ترشيح مرشح واحد هو تخويف تجب إزالته، ليقول المذيع، يظهر أننا يوم 17 أبريل يوم انتخاب الرئيس، سنتوجه إلى مأتم.

أحسنهم تعبيرا شعبيا كان جمال عبد السلام من حزب الجزائر الجديدة، الذي شبه حدث ترشيح بوتفليقة، بقرن الثور، الذي نوهم الجزائريين الخائفين، بأنه إذا حرك قرنه فسيسقط العالم، مناديا أيها الرئيس أيها الجنرالات حرروا الشعب من قيودكم ومن ظلمكم.

هجوم شنيع صدر بإصرار في حق الوزير الأول، الذي طالبه المتدخلون، بأن يقلق على الجزائريين أكثر من قلقه على بوتفليقة ليحصل شبه إجماع، على الحل الوحيد، وهو مقاطعة التصويت يوم الانتخاب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!