في الأكشاك هذا الأسبوع

ترامب رفض إقصاء المغرب من حل مشكل القدس

الرباط. الأسبوع

   كشف مصدر دبلوماسي لـ “لأسبوع”، أن المبعوث الأمريكي للعملية السلمية بين الفلسطينيين والإسرائيليين، جيسون غرينبيلت، يحتفظ بدور مغربي في ملف القدس، بعد إطلاق ما سماه “دبلوماسية الوفود المنفصلة” في واشنطن، وقد تبدأ بعد عيد الفطر.

   وتحتفظ أطراف دولية بالدور المغربي، بعد التوصل إلى المسودة النهائية التي يريدها الجانب الأمريكي ثنائية لتعميق “مبادرة أوباما”.

   وتذهب الجهود الأمريكية إلى جسر الفجوة في قضايا الحدود، الأمن، اللاجئين، المستوطنات والقدس، وأن هذه الأفكار الخاصة بالمدينة المقدسة الموحدة على أنها عاصمة للدولتين الفلسطينية والإسرائيلية، لم تعارضها الرباط ومنظمة “التعاون الإسلامي” الذي انبثقت عنها “لجنة القدس”.

   وسبق للمغرب والسعودية الاطلاع على ورقة في الموضوع، تقبل بموجبها الدولتان، بالقدس، عاصمة مشتركة وموحدة في مشروع الدولتين، وأثارت الرياض رفضها “الولاية المشتركة” على الحرم القدسي الشريف قصرا، وأن الحرم متميز الوقف، وإن على أرض مشتركة بين اليهود والمسلمين، وهو “أمر مقبول” دينا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!