في الأكشاك هذا الأسبوع

تطوان | إهدار المال العام في إصلاحات بلا معنى

زهير البوحاطي. الأسبوع

   منذ شهور وعمالة تطوان تقوم بإعادة إصلاح الطريق الدائرية رقم 13 وشارع الجيش الملكي، رغم أن هذه الطرق في غنى عن الإصلاح، حيث تتم إزالة أرضية الطريق رغم أنها في حالة جيدة وتتم إعادتها من جديد كما هو ظاهر في الصورة من الطريق الدائرية رقم 13.

   هذه الإصلاحات التي تشرف عليها عمالة تطوان في غياب المجلس الإقليمي والجماعة الترابية، هل هي استعداد لاستقبال الزيارة الملكية المرتقبة للمدينة، أم أنها لصرف ميزانية جديدة لم تجد العمالة سببا لإنفاقها؟ يتساءل المواطنون.

   وعلق العديد من مستعملي الطريق المذكورة، على أن هذه الطريق ليست في حاجة إلى الإصلاح، وإنما الذي تقدم عليه السلطة، هو هدر للمال العام ودر الرماد في العيون، حيث يتم بين الفينة والأخرى، اقتلاع الحجارة الموجودة على جنبات الطريق رغم صلاحيتها واستبدالها بحجارة أخرى، وكذلك هو الشأن بالنسبة لأعمدة الإنارة العمومية.

   ويعاني العديد من مستعملي هذه الطريق من الازدحام والتأخر بسبب الأشغال التي تجرى بها، في ظل غياب الإشارات الخاصة بالأشغال، وهذا ما يساهم بشكل مباشر في وقوع حوادث.

   وقد طالب العديد من سكان الأحياء الشعبية التي هي في أمس الحاجة لمثل هذا الإصلاح ولو بشكل جزئي، مثل حي طابولة وجامع المزواق وجبل درسة والباريو وخندق الزربوح وغيرها، حيث لا تكون صالحة إلا في المواسم الانتخابية حسب قول الساكنة.  

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!