في الأكشاك هذا الأسبوع

“الضوء الأحمر” يمنع غلاب وبيد الله من السفر إلى إيران

 الرباط: الأسبوع

   على عكس كل الأخبار التي انتشرت في الآونة الأخيرة حول قرب الانفراج في العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وإيران، تؤكد كل المعطيات أن لا تطبيع في العلاقات بين الطرفين وأن التوتر لا يزال هو سيد الموقف بين الجانبين.

هذا التوتر هو من فرض خيار الضوء الأحمر لكل من كريم غلاب رئيس مجلس النواب، ومحمد الشيخ بيد الله رئيس مجلس المستشارين بعدم السفر إلى إيران، الجمعة الماضية، للمشاركة في الدورة التاسعة لبرلمانات الدول الإسلامية التي انطلقت بالعاصمة الإيرانية طهران، الجمعة الماضية واستمرت حتى الأربعاء.

وكان غلاب وبيد الله قد جمعا حقائبهما وعزما السفر إلى إيران للمشاركة في هذا المؤتمر الهام إلى جانب أزيد من 29 رئيس برلمان دولة إ سلامية، قبل أن يتوصلا بالضوء الأحمر بخصوص هذا السفر، لأن المغرب “لا يريد التطبيع في العلاقات بدون شروط وأنه ينتظر الرد من الجانب الإيراني وطبعا مع مشاورات موسعة مع العربية السعودية في هذا القرار”.

واكتفى المغرب في الحضور والمشاركة داخل هذا المؤتمر بوفد  مصغر يضم كل من النواب: عبد اللطيف وهبي عن الأصالة والمعاصرة، وسليمان العمراني عن العدالة والتنمية، وعبد الله البقالي عن الفريق الاستقلالي، وكل من المستشارين بالغرفة الثانية العربي خربوش وخديجة الزومي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!