في الأكشاك هذا الأسبوع

الجيش والسفارة الأمريكية يتبرؤون من إطلاق التجربة البلطجية بالمغرب لمن يهددون بافتراس الزفزافي

الرباط. الأسبوع

   بين آلاف الصور التي نشرت عن حراك الريف، تميزت صورة العسكر.. اللابسين لبدلات المارينز الأمريكيين، بأنها أول صورة سارعت القوات المسلحة الملكية إلى التبرؤ منها، مثلما نشرت السفارة الأمريكية، بيانا تتبرأ فيه من هذه الشرذمة التي لبست أزياء المارينز الأمريكيين لتهديد الزفزافي بعبارات ((يلا طلقونا عليكم(…) هكذا.. لن يبقى في الزفزافي عظم))، معناها أننا سنأكل لحمه.. ولا نترك عظمه.. منتهى التهديد الوحشي.

   وقد تهافت الصحفيون على قراءة التفسير الذي تنطق به هذه الصورة، وهي التي تذكر بما حصل في سوريا، عندما نزل الطلبة إلى شوارع دمشق للتظاهر، فلم يقبل بشار الأسد، الذي كان يعتبر نفسه إلاها مقدسا، ليطلق عليهم الجيش وضباطه بداية بالتهديد(…) ثم بالضرب بالسلاح، وها هي سوريا تدفع ثمن غلط البلطجية، الذين كتب عنهم موقع “ألف بوسط”: ((إن لجوء الدولة إلى البلطجية، هو ثالث خط قاتل(…) وهم الذين سمتهم دول قبلنا: البلطجية والشبيحة)).

   وقد تزامن نشر هذه الصورة المؤشرة(…) مع نشر مواقع إلكترونية لبعض المرتزقة(…) ممن يتفصحون في سب الزفزافي، وتهديده، ووجوههم ولحيهم تظهر أنهم مأجورين مكلفين بإلقاء تلك التصريحات، بينما في فاس، أخذت الوضعية حالة المواجهة بين ما كتب عليه ((اشتباكات بين ملكيين وفوضويين)) فيما وصفه النقيب، البقيوي، بأنه توظيف الدولة للشباب.. الشيء الذي كان طبيعيا بعد أن تستفحل المظاهرات في عدة مدن مغربية، وتأخذ في الحسيمة طابع الريادة.

   وظهور زعيمة أخرى(…) أكثر مصداقية من الزفزافي، واسمها سليمة الزياني، التي أخذت الميكروفون وأخذت تهتف بحياة جلالة الشعب.

   أكيد أن صورة المختفين في أزياء المارينز الأمريكيين تكشف تواجد اتجاه(…) يدعو إلى العنف، انطلاقا من القوة، وهو نفس الاتجاه الذي أطلق أسلوب المرتزقة الذين يوجهون النصائح والتهديدات، ليظهر الاتجاه الآخر، وهو الذي ربما كان أكثر واقعية وإحساسا بخطورة ظهور الاتجاه المؤدي إلى حرب سوريا(…) وهو الاتجاه الذي أطلق خبر إمكانية استقبال الملك للأحزاب السياسية، ورسالة مجموعة السياسيين المتعقلين بجدية عبد الرحمان اليوسفي، وأخيرا، وقد بلغ الخطر، خطر الاصطدام بين الاختيارين(…) أوجه الأربعاء الماضي، حينما توجه المستشار فؤاد الهمة ليجتمع في بيت عبد الإله بن كيران، وقد أصبح المرجع المتعقل(…) للأقطاب السياسيين.

   وكان صحفي بحريني يسمى قاسم حسين، قد توقع في جريدة “الوسيط” البحرينية، أن تكون في ظاهرة ردة فعل البلطجية بالمغرب “إحياء لأسباب الحرب السورية” فقررت دولة البحرين منع الجريدة التي قالت للمغاربة “لا تعيدوا قرع الأجراس”.

   ظاهرة الصورة العسكرية، كانت مؤشرا خطيرا على النظام المغربي، ولكن التراجع عنها، إذا كان هذا صحيحا، إنما يكشف تواجد نوايا(…) لمن لا يهمهم استقرار النظام الذي يدافعون عنه.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!