في الأكشاك هذا الأسبوع

“بيك يا وليدي” عبارة قالها المحامي للقاضي ومعناها “بشاخ أوليدي” وتوقعات بتقديم الزفزافي اليوم للمحاكمة

الرباط: الأسبوع

         قالت مصادر مطلعة على مسار المتابعات القضائية التي تطال مجموعة من أعضاء الحراك الشبابي في الحسيمة، الذين تم اعتقالهم، في الفترة الأخيرة، بالإضافة إلى متزعم الإحتجاجات، ناصر الزفزافي، أن صاحب عبارة “بيك يا ولدي” ومعناها تقريبا، “بشاخ أوليدي”، تلفظ بها أحد المحامين، المدافعين عن المعتقلين، ولم يتلفظ بها أحد المعتقلين، كما قالت بذلك عدة مواقع، بناء على مصدر إعلامي.

        صيغة الإستغراب، التي تدخل في إطار، تتمة التساؤل: نشني نكا منايا؟ (واش حنا درنا هادشي كامل)، تلفظ بها محامي ريفي، في حضرة قاضي التحقيق، قبل أن تتحول إلى “هاشتاغ” في الفيسبوك، يمزج بين الإستهزاء والتعجب.

       وبينما شرعت المحكمة في البث في التهم الموجهة إلى بعض معتقلي الحسيمة، لازالت المتتبعون ينتظرون، الشروع في محاكمة الزفزافي، متزعم الحراك، حيث يجمع عدد كبير من أعضاء هيئة الدفاع أنه سيقدم للمحاكمة، إما اليوم الإثنين، أو الثلاثاء، بعد نهاية مدة تمديد الحراسة النظرية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!