في الأكشاك هذا الأسبوع

اتفاق بين طرفاية وحكومة جزر الكناري على الانفتاح الإفريقي

طرفاية. الأسبوع

   نجح رئيس المجلس الإقليمي لطرفاية في أن يسرع من وتيرة إعادة العلاقات إلى طبيعتها بين حكومة جزر الكناري وجهة العيون الساقية الحمراء ممثلة في مدينة طرفاية، وكان موقف الإسبانيين واضحا وسريعا بإيفاد المستشار خوسيه كارلوس ماوريسيو، الوزير السابق ومستشار رئيس الحكومة الحالي بجزر الخالدات، الذي خصه والي الجهة باستقبال متميز أكد من خلاله على أهمية التقارب بين الأقاليم الجنوبية وجزر الكناري، وكشف رئيس المجلس الإقليمي لطرفاية عن برنامج تفعيل العمل المشترك الهادف إلى تسريع إطلاق الخط البحري الرابط بين طرفاية وبورتو ديل روزاريو، وهو ما سيضمن لمئات الصحراويين التنقل بين الجهتين كما سيشجع السياحة على اعتبار أن مدينة طرفاية تعتبر بوابة المغرب نحو إفريقيا وأوروبا.

   وأضاف محمد سالم بهيا، أن حكومة جزر الكناري أدركت متأخرة، أنه لابد من الانفتاح على السوق الإفريقية، ولابد في البداية من ربط طرفاية بالجزر عبر إطلاق الخط البحري، خاصة بعد أن تم الاتفاق مع شركة عملاقة في مجال المواصلات البحرية لأخذ زمام المبادرة، مما سيعزز الثقة في المستقبل ويفشل كل المحاولات اليائسة التي كانت تقف وراء هذا المشروع الحيوي الهام.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!