في الأكشاك هذا الأسبوع

دفاع “معتقلي الحسيمة” يكشف حالات “تعذيب” بين المعتقلين بمقر الفرقة الوطنية

الأسبوع: ط.ض

كشف دفاع “معتقلي الحسيمة” عن وجود شبهات تتعلق بحالات تعذيب في حق عدد من المعتقلين الموقوفين بمقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية على إثر احتجاجات الحسيمة، حيث أكد أحد محامي المعتقلين في تصريح لوسائل الإعلام عقب خروجه من لقائه بالمعتقلين بمقر الفرقة الوطنية بشارع الروداني بالدار البيضاء، أنه ” بالفعل توجد حالات وقفنا عندها يظهر عليها علامات “التعذيب” و “التكرفيس” فيما حالات أخرى طبيعية وقد جلسنا معهم بما يكفي من الوقت للاستماع إليهم والحديث معهم”.

وفيما يخص اللقاء مع ناصر الزفزافي متزعم الاحتجاجات في الحسيمة، أكد أحد المحامين في تصريحه المصور ” لموقع “هسبريس” أن “الزفزافي لازال تحت الحراسة النظرية، حيث لا يمكن اللقاء به، حتى تمر فترة الحراسة النظرية”، قبل أن يؤكد محام آخر “أنه لابذ من توفر شروط التحقيق العادلة سواء بمخافر الشرطة أو في جلسات المحكمة، وأن عددا من هيئات الدفاع عازمة على تتبع الملف ومؤازرة المتهمين”.

هذا ولازال التحقيق مستمرا بمقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، مع ناصر الزفزافي ورفاقه من معتقلي الحسيمة على إثر الاحتجاجات، بعدما أمرت النيابة العامة بمتابعة المتهمين بتهم تتعلق بـ”المس بسلامة الوطن وتلقي أموال من الخارج وزعزعة ثقة المواطنين“.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!