في الأكشاك هذا الأسبوع

وصف محلل سياسي للزفزافي بـ”الشيعي” يخلق جدلا واسعا

الأسبوع: ط.ض

خلق المحلل السياسي منار السليمي جدلا واسعا، بعد نعته لناصر الزفزافي متزعم الاحتجاجات في الحسيمة، على أنه “شيعي” وله خطاب ينطلق من تعاليم شيعية وأنه تمت صناعته لهذا الغرض اليوم لتأجيج الاحتجاجات بالريف”، الأمر الذي جر عليه وابلا من الانتقادات، حتى وصفه عدد من المعلقين بكونه “محلل عند الطلب” و”محلل المخزن”، فيما إختار البعض الآخر مجادلته حول ما قدمه من إتهامات ضد ناصر الزفزافي بكونه شيعي ويعتمد في خطابه على أقوال عمر بن الخطاب، معتبرين في تعليقاتهم على “أن الشيعة يتبعون علي بن أبي طالب وليس عمر بن الخطاب وهذا ما يفسر جهله بأصول التاريخ”، حسب تعبير عدد من المعلقين عليه.

وارتفعت حدة الجدل بعد إنتشار فيديو منار السليمي، مدير المركز المغاربي للدراسات الأمنية وتحليل السياسات، خلال استضافته على قناة “بي بي سي”، الذي وصف فيه الزفزافي بأنه “شيعي ويحصل على دعم مالي من جماعات شيعية في أوروبا لدعم فكرة إدخال الحشد الشيعي بالمغرب”، الأمر الذي جعله عرضة للانتقاذ الواسع، قبل أن يستدرك السليمي الأمر ويصرح عبر صفحته الشخصية بالقول” لأول مرة أكتشف أن الكثير من الأشخاص يعلقون دون قراءة ماكتب، الكثير لم يفهم النقطة المتعلقة بعمر بن الخطاب وكيف استعملت للتمويه في خطاب الزفزافي لإخفاء المرجعية الشيعية باستعمال مرجعية سنية متمثلة في عمر بن الخطاب، كما أنني أكتشف مرة أخرى مجموعة كبيرة من التعليقات المرتبطة بالشيعة من الداخل والخارج، ولم أكن أتوقع أن يكون لهذا التحليل والتوصيف كل هذا الوقع والصدى”.

واعتبر السليمي أن “التحليل الذي قدمه، أعطى نتاىجه وإلا لما وصل لهذا الحجم من التعليقات وردود الأفعال” متوجها الى منتقديه بالقول، ” الى الذين اختاروا طريقة الشتم أقول أنني ادخلها في خانة “حرية التعبير “.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!