في الأكشاك هذا الأسبوع

شكوك حول اغتيال الرئيس الموريطاني في مناطق خاضعة للبوليساريو

نواقشوط. وكالات

   أليست صفعة على وجه الكرامة الموريطانية، أن يتحدث مصدر صحفي موريطاني عن تواجد مناطق في موريطانيا يحتلها البوليساريو، أم أن الدولة الموريطانية تنازلت عن طيب خاطر عن ترابها.

   فقد تحدثت مصادر إخبارية موريطانية، عن ظروف وفاة رئيس الجمهورية السابقة، ولد محمد فال، الأسبوع الماضي، وقالت أنه مات في ظروف غامضة عند تواجده بمنطقة “ميجي” الخاضعة لنفوذ البوليساريو، حيث أن الحكومة الموريطانية ((قامت بتحركات من أجل استقدام جثة الرئيس فال من هذه المنطقة، الخاضعة لنفوذ البوليساريو في موريطانيا)).

   هناك احتمال آخر لمحت إليه الصحف، وهو أن يكون الرئيس فال، قد تمت تصفيته من طرف جهات تابعة للبوليساريو.

error: Content is protected !!