في الأكشاك هذا الأسبوع

مراكش | كواليس تصوير برنامج مسيء للمغرب

الأسبوع

   أدت مشاركة عدد من الفتيات بساحة جامع الفنا بمراكش، وبعض السماسرة بحي جليز، وظهورهم في برنامج تلفزيوني إيطالي، إلى فتح تحقيق قضائي أمام وكيل الملك الذي أمر الشرطة القضائية بتعميق البحث في قضية تورط مجموعة من الأشخاص في عمليات فبركة أحداث غير واقعية تشوه بالسياحة في مراكش وتمس بصورة الأمن في المدينة، حيث اعترف عدد من الأشخاص الذين خضعوا للتحقيق بتسلمهم لأموال مقابل تقديم أقوال وأحداث لا صلة لها بواقعهم، حيث جاء في محاضر الاعتراف، أن البرنامج الإيطالي منحهم ما بين 500 و2000 درهم للمشاركة في البرنامج والحديث عن السياحة الجنسية في المدينة، وأن ذلك هو ما دفعهم إلى الكذب والحديث أمام الكاميرا بأمور غير صحيحة مقابل الحصول على المال.

   وانكشفت العملية خلال مداهمة الضابطة القضائية لإحدى الشقق المفروشة قبل شهور بمنطقة جليز، حيث تم توقيف صحافي إيطالي ومنشط برنامج شهير ومترجم مغربي وعدد من الفتيات، كما تم حجز كاميرات تصوير خفية عالية الدقة وحجز صور، قبل أن يتم اقتياد الإيطالي وبقية العناصر إلى مركز الشرطة للتحقيق معه ومواجهته بالتهم المتورط فيها والمتعلقة باستغلال فتيات قاصرات لتصوير برنامج دون الحصول على رخصة للتصوير والدخول إلى الأراضي المغربية بهوية مزورة دون الكشف عن هويته الحقيقية، قبل أن يصدر قرار عن وكيل الملك بترحيله في أول طائرة متوجهة إلى إيطاليا مع إصدار قرار بعدم السماح له بالدخول للمغرب مدة خمس سنوات.

 

error: Content is protected !!