في الأكشاك هذا الأسبوع

الوفا يشطب على نقابة شباط من الحوار الاجتماعي

      يقود الاستقلالي “المطرود” محمد الوفا وزير الشؤون العامة والحكامة حربا بالنيابة عن بنكيران مع حميد شباط أمين عام حزب الاستقلال ورئيس نقابة الاتحاد العام للشغالين.

فبمجرد علم الوفا بالتحضيرات التنسيقية التي تحدث بين ثلاث نقابات أكثر تمثيلية “الاتحاد العام للشغالين والكنفدرالية الديمقراطية للشغل والفيدرالية الديمقراطية للشغل”، راسل هذه النقابات الثلاث لمده بملف مطلبي متكامل يمهد لحوار عاجل سيفتح بين هذه النقابات والحكومة بدون حضور نقابة شباط التي ستصبح معزولة عن نتائج الحوار الجديد مع الحكومة.

شباط فطن بلعبة بنكيران ومعه محمد الوفا فاستبق هذه الخطوات بتنظيم مسيرة وطنية، يوم 23 فبراير، احتجاجا على حكومة بنكيران.

الجدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يتكلف بها الوفا بالحرب نيابة على بنكيران فقد سبق أن هاجم قبل أسبوعين أحمد الحليمي المندوب السامي للتخطيط نيابة عن بنكيران بعدما اختلف مع الحكومة في معدلات النمو المتوقعة ومعدلات البطالة المسجلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!