في الأكشاك هذا الأسبوع

رئيس وفد جزر الكناري يعاتب السياسيين المغاربة على عدم التعريف بسيدي إفني

كلميم. الأسبوع

   اندهش وفد من جزر الكناري قام مؤخرا بزيارة إلى كلميم وسيدي إفني، من التطور الذي عرفته مدينة سيدي إفني على الخصوص بحكم أن إسبانيا كانت تحتل المدينة وترتبط بها وجدانيا، وتميزت زيارة الوفد الإسباني للمنطقة بتثمين رئيس الوفد الكناري لهذه المبادرة موجها اللوم لبعض السياسيين المغاربة لأنهم لم يعملوا على التعريف بمؤهلات الأقاليم الجنوبية، لأن جل الإسبانيين بالكناري لهم نظرة مختلفة عن المغرب والأقاليم الجنوبية، وهذا يستغله البعض في ظل غياب التسويق لنشر مغالطات تتكرس في ذهن المواطنين الإسبان، وأردف عضو الوفد والأستاذ الجامعي بجزر الكناري أنهم على أتم الاستعداد للاستثمار بالمنطقة، داعيا الوفد المرافق له لاستغلال الفرصة والتعرف على المؤهلات التي تزخر بها الجهة عن قرب بغية استغلالها في خلق مشاريع استثمارية بالجهة، وقام الوفد الكناري بمعية رئيس وأعضاء مجلس جهة كلميم وادنون بزيارة ميدانية للشاطئ الأبيض بإقليم كلميم وبعدها إقليم سيدي إفني حيث قدم، دحا صالح، عامل الإقليم شروحات ومعلومات عن المنطقة، بالإضافة إلى التعريف بمؤهلات الإقليم السياحية ورهان الاستثمار، مبديا استعداده التام بمعية منتخبي الإقليم والجهة للتعاون وتوفير الإمكانيات المتاحة لتسهيل إجراءات خلق مشاريع استثمارية بالمنطقة.

error: Content is protected !!