في الأكشاك هذا الأسبوع

الأمير محمد بن سلمان يبعد قضية الصحراء في لقائه مع وزير الدفاع الأمريكي

الرباط. الأسبوع

   أسر مصدر مسؤول لـ “الأسبوع”، أن الأمير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد السعودي، أبعد نهائيا قضية الصحراء في لقائه مع وزير الدفاع، جيمس ماتيس، وخرج الاجتماع بنتائج متطابقة في كل القضايا.

   وطلب المسؤولون في واشنطن، إبعاد قضية الصحراء والأمن في جنوب المغرب عن أجندة المباحثات، فيما خاضت قوات أمريكية مناورات في هذه المنطقة.

   واعتمد البنتاغون على حوار مطول وكثيف مع المسؤول السعودي شمل ليبيا ومستقبلها دون الانجرار إلى باقي قضايا شمال غرب إفريقيا.

error: Content is protected !!