في الأكشاك هذا الأسبوع

سبتة | عصابات تهرب سيارات مفككة من سبتة إلى المغرب

زهير البوحاطي. الأسبوع

   علمت “الأسبوع” من مصادر أمنية أن الشرطة الإسبانية بمدينة سبتة المحتلة، فتحت تحقيقا بخصوص عدة سيارات مسروقة من بعض البلدان الأوروبية، بعد أن توصلت بعدة بلاغات من طرف شركات مصنعة لتلك السيارات التي سرقت من أصحابها حيث تؤكد أجهزة التتبع عن بعد بأنها متواجدة بمدينة سبتة.

   وتضيف ذات المصادر، أنه رغم الحملات الأمنية التي قامت بها الفرقة الأمنية للبحث عن السيارات التي هي محل البلاغ، لكنها لم تتوصل إلى أي نتيجة مما صعب أمر العثور عليها، وخلال الأيام الأخيرة، عثرت الشرطة على مستودع قريب من حي “برينسيبي” مخصص لتفكيك السيارات وتهريبها عبر المعبر الحدودي، وقامت بمداهمته ومصادرة عدة أجزاء من السيارات المفككة كانت بصدد تهريبها، وحسب التحقيقات التي باشرتها السلطات الأمنية، فقد توصلت إلى أن هذه السيارات يتم تهريبها إلى المغرب بعد تفكيكها إلى أجزاء، ومن تم يتم التخلص من الهياكل بعد إحراقها.

   مصادر مختلفة أكدت لـ “الأسبوع”، أنه توجد عصابة منظمة مختصة في تهريب أجزاء السيارات الفاخرة حيث يوجد إقبال عليها في المدن المغربية، وهذه العصابة تعمل بتواطئ مع الجهات التي تسهل لهم عملية عبور أجزاء هذه السيارات.

   وتأتي عملية محاربة تهريب السيارات، بعد الغضبة الملكية التي أطاحت بالعديد من رجال الجمارك في قضية تزوير أوراق السيارات وتهريبها إلى موريتانيا وإعادة بيعها.    

error: Content is protected !!