في الأكشاك هذا الأسبوع

فضيحة.. برلمانيات المغرب يجلدن بعضهن أمام البرلمان الأوروبي

الرباط. الأسبوع

   قالت إحدى البرلمانيات المسافرات لمقر البرلمان الأوروبي الأسبوع الماضي في إطار زيارة رسمية ضمن وفد ضم سبع برلمانيات نائبات ممثلات لجميع الفرق النيابية بمجلس النواب، أن خلافات حادة حصلت بين عضوات الوفد المغربي ببروكسيل.

   وأوضح ذات المصدر، أن الخلاف نشب بين البرلمانيات ممثلات التجمع الوطني للأحرار والحركة والاتحاد الاشتراكي والأصالة والمعاصرة مع لبنى الكحلي برلمانية العدالة والتنمية حول مداخلة لها أمام مسؤولي البرلمان الأوروبي تتعلق بالشأن المغربي.

   وأوضح المصدر، أنه في سابقة من نوعها، قامت برلمانية “البيجيدي” بنقل صراع الداخل بين الأحزاب السياسية المغربية حول “البلوكاج” في المفاوضات الحكومية نحو الخارج، مما جعل باقي البرلمانيات يعاتبنها بعد انتهاء اللقاء بأن “عليها عدم نشر غسيل المغرب في الخارج”.

   من جهة أخرى، فإن الوفد البرلماني النسائي الذي سافر إلى مقر البرلمان الأوروبي كما جرت العادة للمشاركة في لقاءات رسمية وهامشية ببروكسيل، تميز هذه السنة بالتواضع وقلة التجربة، بسبب طبيعة وتركيبة الوفد، الذي يتكون في أغلبه من نساء اللائحة الوطنية للشباب والنساء بدون تجربة سياسية فبالأحرى دبلوماسية، وأنهن لم يخضعن لتكوين داخل البرلمان ولا من طرف وزارة الخارجية على مستوى الدبلوماسية البرلمانية الموازية، مما جعل الوفد يصمت ويخجل من الحديث طيلة الرحلة التي امتدت لأسبوع، لكنها كانت للتعلم والصمت كثيرا” يحكي مصدر من سفارة المغرب بالبرلمان الأوروبي.

error: Content is protected !!