في الأكشاك هذا الأسبوع

مقرب من بن كيران ينفي سفر رئيس الحكومة إلى قطر دون إذن الملك

الرباط. الأسبوع

   قال مصدر مقرب من عبد الإله بن كيران، رئيس الحكومة المكلف بتشكيلها، أن هذا الأخير حصل على موافقة الملك قبل التوجه إلى دولة قطر للمشاركة في مؤتمر دولي.

   وأوضح ذات المصدر، أنه عكس كل الأخبار التي تروج، بـ”أن بن كيران سافر إلى دولة قطر بشكل شخصي وانتقاما من حالة البلوكاج التي يعيشها، وذلك استجابة لرغبة قطر، المعروف عليها رعاية تنظيم الإخوان المسلمين، فإن بن كيران سافر إلى الخارج بصفته رئيسا للحكومة، وحصل على إذن الملك بالسفر إلى دولة قطر وهو سفر عاد لا علاقة له بكل ذلك” يقول ذات القيادي في العدالة والتنمية.
   وكان عبد الإله بن كيران قد حل بدولة قطر صباح الإثنين الماضي للمشاركة في مؤتمر “قطر للتكنولوجيا 2017″، وحظي باستقبال خاص من طرف أمير البلاد، تميم بن حمد آل ثاني، كما كان له لقاء مع عدد من أعضاء حكومة قطر، كرئيس الوزراء ووزير الداخلية، وكل هذه اللقاءات عرفت مجاملة واضحة بين المغرب وقطر على مستوى التحرك المغربي في إفريقيا الذي باركته قطر وأملت أن ترفع من حجم علاقاتها واستثماراتها مع المغرب.
   وكانت رحلة بن كيران إلى قطر قد عرفت سجالات من طرف بعض السياسيين الذين تساءلوا عن الصدف(..)، حيث و”مباشرة بعد مغادرة الإسلامي التونسي راشد الغنوشي لقطر، حل بها بن كيران”، كما روج كذلك رواد “الفايس بوك” اتهام بن كيران بالتخابر مع “قطر الداعمة للربيع العربي والممول الرئيسي لحركات الإسلام السياسي عبر العالم العربي بأمر ورعاية من الإدارة الأمريكية”.

error: Content is protected !!