في الأكشاك هذا الأسبوع
حسناء بدوي

صرخة حسناء بدوي من نيويورك لعلها تحرك المشهد الثقافي المغربي

      شاركت الفنانة حسناء البدوي بصفتها، المديرة الفنية لمسرح البدوي ضمن فعاليات الدورة 66 لمؤتمر المنظمة الدولية  لفنون العرض بنيويورك، وقد انتقدت حسناء ضمن الكلمة التي ألقتها خلال فعاليات هذا المؤتمر (ايسبا) تدبير الحكومات المتعاقبة مؤكدة على أنه: “لحد الآن مازالت الثقافة والفنون تأتي في آخر اهتمامات الحكومات المتعاقبة إذ أن معظم أحزابنا تفتقر لمشروع ثقافي رغم أن الجميع يعلم أن الثقافة والفنون وخصوصا ثقافة القرب هي صمام الأمان لشبابنا ضد آفات الإجرام والمخدرات والإرهاب”.

و”لعل أحسن ما يجسد حالة الهشاشة الفنية والثقافية هو واقع المثقفين والفنانين، وهنا أستثني الموظف الفنان وأخص بالذكر الفنان المحترف للثقافة والفن، وأركز على هذا الصنف الثاني الذي لا يحظى بأي ضمانات، هناك مثقفون وفنانون يشكون الفقر والعوز وقلة ذات اليد في غياب نقابة شرعية تدافع عن حقوقهم، هناك من مات من الإهمال ومن التنكر والجحود وهناك فنانون يعانون الإقصاء والتهميش والتعتيم الإعلامي بسبب مواقفهم المنتقدة للسياسات الثقافية.

كلها عوامل أدت إلى تراجع الثقافة والفنون المغربية لصالح ثقافة فرانكفونية نخبوية تستثمر أموالا ضخمة  للاستيلاء على المشهد الثقافي المغربي. نموذج فرانكفوني يتجاهل لغتنا، تنوعنا، خصوصيتنا وتاريخنا العظيم مما أصبح يهدد هويتنا المغربية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!