في الأكشاك هذا الأسبوع

الوصايا “الجنائية” من إلياس العماري لفريقه

الرباط. الأسبوع

   قال مصدر مطلع، أن إلياس العماري، أمين عام الأصالة والمعاصرة، قد حدد لنواب ومستشاري حزبه، ثلاث جبهات واضحة وقوية للصراع مع خصومهم العدالة والتنمية في الحكومة المقبلة.

   وأوضح العماري خلال لقائه ببرلمانيي حزبه الأسبوع الماضي، أن عليهم اليقظة والتعبئة القوية لمواجهة الحكومة المقبلة في ثلاثة مشاريع خطيرة جدا ستأتي بها على شكل قوانين وتتعلق بقانون الأمازيغية، وبالقانون الجنائي الجديد، وقانون المناصفة.

   وأفصح العماري خلال ذات اللقاء عن ضرورة حشد دعم باقي أحزاب وفرق المعارضة بمجلسي البرلمان ثم المجتمع المدني ومختلف القوى التقدمية لمحاصرة الحكومة فما يخص تمرير هذه القوانين الثلاثة الخطيرة جدا على الهوية المغربية.

   وأضاف العماري خلال ذات اللقاء أن ما تحمله هذه القوانين الثلاثة من مستجدات، لا يستهدف فئة التقدميين أو الأمازيغيين، بل هي تأسيس لمرحلة خطيرة وجديدة سيدخلها المغرب وهي مصادرة حق الانتماء إلى الهوية المغربية، إذن هي مشاريع خطيرة تؤسس لتعود بالمغاربة إلى مرحلة ما قبل دستور 1907 أي ما قبل عهد الحماية، وبالتالي، يجب المقاومة، فالمعركة لن تكون سهلة، يقول ذات المصدر.

error: Content is protected !!