في الأكشاك هذا الأسبوع

تصريحات حزب العدالة تفضح الملايير التي تصرفها الأحزاب

ميزانية البيجيدي السنوية 3 ملايير و600 مليون والبام مليار و600 مليون

الرباط. الأسبوع

   قال قيادي في العدالة والتنمية، أن حجم المساهمات الشخصية السنوية التي يساهم بها برلمانيو الحزب ووزارؤه، تقدر بمليار و500 مليون سنتيم سنويا، وهي عبارة عن مساهمات بمبلغ 9 آلاف درهم شهريا من أجرة كل نائب.

   وفي موضوع الميزانيات، أحرج حزب العدالة والتنمية باقي الأحزاب السياسية وهو يقدم ميزانية الحزب بتفاصيلها وبشكل شفاف خلال لقاء المجلس الوطني للحزب نهاية الأسبوع الماضي بمدينة بوزنيقة.

   وقدم وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة في حكومة بن كيران عبد القادر اعمارة بالتفاصيل ميزانية الحزب سواء التي صرفها سنة 2016، أو التي من المنتظر أن يصرفها خلال سنة 2017 والتي من المحتمل أن تبلغ  ثلاث مليارات و600 مليون سنتيم.

  وأوضح القيادي اعمارة أن موارد الميزانية تقدر بحوالي مليارين و100 مليون سنتيم من ميزانية الدولة كموارد، وحوالي مليار و500 مليون سنتيم كموارد من البرلمانيين ووزراء الحزب، ويأتي هذا التصريح الشفاف بميزانية أكبر حزب بالمغرب وسط إحراج لكيفية تدبير الميزانية عند باقي الأحزاب والتي تبقى من أبرز النقط الغامضة في حياة عدد من الأحزاب السياسية خاصة خصم العدالة والتنمية، الأصالة والمعاصرة، حيث قدرت بعض المصادر من داخل البام أن ميزانية الأصالة والمعاصرة تقدر بحوالي مليار و600 مليون سنتيم سنويا، وتتشكل بصفة رئيسية من موارد الدولة والتي تقدر بـ 600 مليون سنتيم وموارد أخرى تتعلق باقتطاعات شهرية من منتخبي الحزب بالبرلمان والتي تحدد في 5 آلاف درهم شهريا واقتطاع 10 آلاف درهم شهريا من أجور رؤساء الجهات الخمس، ومن مساهمات قليلة كانخراطات للمناضلين والمناضلات من مختلف الأقاليم، إضافة إلى بعض التبرعات والتنازلات النهائية لبعض البرلمانيين عن أجورهم.

error: Content is protected !!