أسرة عبد الحليم حافظ تقاضي ورثة السندريلا سعاد حسني

   أعلن المطرب محمد شبانة، نجل شقيق المطرب الراحل عبد الحليم حافظ، عزمه التقدم رسميا بدعوى قضائية ضد السيدة جانجاه، شقيقة الفنانة الراحلة سعاد حسني، بتهمة نشر أكاذيب عن زواج العندليب بالسندريلا، وتجاهلها إنذاره المبكر لها بعدم نشر الوثيقة المزعومة داخل كتابها عن حادث قتل سعاد حسني، واتهمها صراحة بتزوير وثيقة زواج ادعت أنها تخصهما.
   شبانة قام منذ عدة شهور بمداخلة هاتفية مع جانجاه ببرنامج “العاشرة مساء” على إحدى القنوات المصرية، لتحذيرها من نشر الوثيقة المزعومة في كتابها، وكرر نفيه كل ما يخص زواج عمه، العندليب عبد الحليم حافظ من شقيقتها سعاد حسني، إلا أنها لم تلتفت لتحذيراته، رغم أنه طالبها بتحمل المسؤولية القانونية عن تصريحاتها، وقامت بطبع الكتاب وبداخله وثيقة الزواج والظهور مجددا بوسائل الإعلام لتكرار نفس المعلومة.
   يذكر أن شقيقة السندريلا طبعت مؤخرا كتابا بعنوان: “سعاد أسرار الجريمة الخفية”، أكدت فيه قصة الزواج وادعت أنها وجدت الوثيقة داخل علبة مغلقة بخزانة شقيقتها الراحلة، كما أكدت أن حليم تدخل لإنقاذ زوجته من قبضة الأجهزة الأمنية التى حاولت تجنيدها، ولكن وزير الإعلام المصري السابق، صفوت الشريف نجح في زرع الشك في قلب حليم فقام بتطليق سعاد، ونفت جانجاه كل ما تردد عن تسجيل شرائط إباحية لشقيقتها ضمن خطة تجنيدها، وقالت إن هذه الشرائط “كذبة كبرى” ولم يرها أحد، واتهمت الشريف بأنه المخطط الأول لقتل شقيقتها بعدما هددته بفضح أسراره ضمن مذكراتها.
   وبين العندليب والسندريلا قصة حب خالدة كالأساطير ولكن النهاية ستكون أمام القضاء المصري.

 

error: Content is protected !!