إهانة بوتين لساركوزي تؤلب الفرنسيين على “تغلغل” روسيا في المغرب

الرباط. الأسبوع

   قال دبلوماسي فرنسي لـ”الأسبوع”، أن باريس تعارض تغلغل روسيا في المغرب، وأن الوثائقي الذي بثته قناة “فرانس 2″ في الخامس عشر من الشهر الجاري يشير إلى نفس القناعة، و”يطمح لها” بتعبير المصدر، فساركوزي صديق المغرب، ومن أهانه هو فلاديمير بوتين الذي استدعي لزيارة المملكة.

   وحسب الوثائقي الذي يكشف “حادثة 2007″، أي منذ حوالي تسع سنوات، تعرض الرئيس الفرنسي السابق، نيكولا ساركوزي أثناء زيارته إلى روسيا إلى إهانة جعلته يرتبك في الندوة التي أعقبت لقاءه مع بوتين.

   وظل بوتين ـ حسب الصحافي نيكولا هنين ـ يستمع بدون مقاطعة، إلى موقف ساركوزي في الشيشان واغتيال الصحفية آنا بوليتكوفسكايا، قبل أن يقول له: “إذن هناك أمران، الأول أن تستمر على هذا المنوال، وسأسحقك حينها، أو عليك التوقف وسترى.. لقد أصبحت للتو رئيسا لفرنسا، ولكن أستطيع أن أجعل منك ملكا لأوروبا”.

   ومعروف عن ساركوزي علاقاته القريبة من الملك المغربي، وقد تشجع الحادثة في تأجيل زيارة بوتين إلى المغرب بتعبير المصدر.

error: Content is protected !!