تصفية تركة مزوار في حزب الأحرار تبدأ بالموظفين الصغار

الرباط. الأسبوع

   تميز الاجتماع المفاجئ الذي عقده يوم الخميس الماضي بالمقر المركزي لحزب الأحرار بحي الرياض بالرباط ، المدير الجديد، الشاب مصطفى بيتاس مع موظفي وموظفات الحزب الأزرق، وخاصة البسطاء منهم، برسائل عميقة من الزعيم الجديد للأحرار، عزيز أخنوش، والتي جاءت على لسان بيتاس والذي بعد تعيينه، عمل على تصفية تركة مزوار، حيث طمأن هؤلاء الموظفين الصغار بالعمل على إعادة الاعتبار لكرامتهم وتحسين ظروفهم والرفع من تعويضاتهم.

   وأوضح بيتاس أمام الموظفين أن عهد “السخرة” و”الحكرة” التي كان يمارسها عدد من القياديين بالحزب في حق بعض المستخدمين والتفرقة بينهم بناء على حجم الولاءات وتقديم خدمات “نقل الأخبار” من هذا الطرف إلى الآخر حيث كان مصيرهم الإقصاء والتهميش والحرمان من تعويضات العيد ومن السفر مع الحزب في رحلاته الوطنية، كل ذلك قد انتهى.

   “أخنوش يعتبركم إخوانا له ومناضلين حقيقيين في الحزب يعول عليهم، وكرامتهم من كرامة الحزب، في عهد جديد سيدخله الحزب الذي إذا استمر في حكرة موظفيه، فكيف ستكون المصداقية لخطابه في الحفاظ على كرامة المواطنين؟” يقول ذات المصدر.

 

error: Content is protected !!