في الأكشاك هذا الأسبوع

البام يحاول استدراك ضعف فريقه البرلماني بدورات تكوينية للمبتدئين في السياسة

الربط. الأسبوع

   علمت “الأسبوع” من مصادر جد مطلعة، أن حزب الأصالة والمعاصرة وقف على ضعف كبير لدى فريقه البرلماني حيث يتوقع أن يغيب عدد كبير من النواب عن الجلسات، بينما سيعجز آخرون عن القيام بمهمتهم بسبب ضعف التجربة السياسية مما سيجعلهم فريسة سهلة للمعارضة.

   ذات المصادر أكدت، أن قيادة الحزب ورئيس الفريق عبداللطيف وهبي قد وضعت برنامجا دقيقا لمدة ثلاثة أيام لتكوين وتدريب أعضاء الفريق على ممارسة العمل البرلماني وكيفية معارضة الحكومة من خلال تداريب وورشات عديدة، ومن خلال عمليات وتمرينات دقيقة بحضور خبراء مغاربة في القانون والتواصل والدستور والعمل البرلماني.

   من جهة أخرى، من المرتقب أن يلتقي الفريق البرلماني للبام بالأمين العام إلياس العماري وأعضاء المكتب السياسي في لقاء سياسي وتأطيري حول نوعية المعارضة التي سيمارسها البام وسط توقعات باختيار العماري للهدنة والتهدئة مع حزب العدالة والتنمية عوض المعارضة السابقة حيث الهجومات والتصعيد خاصة بعد رسائل المصالحة التي بعث بها العماري والاتصال الهاتفي الذي أجراه مع رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!