في الأكشاك هذا الأسبوع
%d8%b1%d8%ba%d8%af%d8%a9

فنانون يرفضون الظهور في فيلم وثائقى يسألهم: هل بشار قتل شعبه أم لا؟

   علم “اليوم السابع” أن هناك عددا من الفنانين المصريين والسوريين قد رفضوا التصوير في فيلم وثائقي من إنتاج تركي عن الأزمة السورية وتداعياتها، ومن الفنانين الذين كان من المحتمل التصوير معهم، الفنانة رغدة، الفنان دريد لحام، الفنان أيمن زيدان، الفنان جمال سليمان، الفنان عزت العلايلي، زهير رمضان، زهير عبد الكريم، عارف الطويل، سلوم حداد، باسم ياخور وسوزان نجم الدين، وكان سبب رفض أغلب الفنانين مرده أن شركة الإنتاج  طلبت منهم توقيع تعهد بأنهم يوافقون على عرض الفيلم في أي وسيلة إعلامية، الأمر الذي أثار الشكوك لدى بعضهم بالرغم من أن الشركة المنتجة للبرنامج كانت تغريهم بمقابل مادي بالدولار الأمريكي لكنهم جميعا رفضوا.

   وكانت الأسئلة بذلك الفيلم الوثائقي الموجهة للفنانين تدور حول رأيهم في الثورة الشعبية السورية وتقييمهم للأوضاع في سوريا وموقفهم من الجيش السوري، وهل تعرضوا لتهديدات؟ وهل سيصمد بشار؟ وهل بشار قتل شعبه أم لا؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!