في الأكشاك هذا الأسبوع

خريبكة | تلاميذ ينوبون عن النقابات في إضرابات التعليم

خريبكة – سعيد الهوداني

    وصلت احتجاجات التلاميذ التي انطلقت قبل أسبوع إلى ثانوية الفوسفاط بخريبكة حيث نظم تلامذتها وقفة احتجاجية للمطالبة بإلغاء المذكرة الوزارية الأخيرة، القاضية بإدماج البرنامج المعلوماتي الجديد “مسار” في تدبير جزء كبير من الحياة المدرسية آليا بما في ذلك التتبع الفردي للتلاميذ، وتدبير الزمن المدرسي، والبنيات التربوية وتدبير عمليات الدعم الاجتماعي، وتتبع نقط المراقبة المستمرة، التي كانت سبب الاحتجاج المكثف بالإقليم، الذي اعتبره عدد من تلاميذ البكالوريا لا يخدم مصلحتهم، ولن يحافظ على مبدإ تكافؤ الفرص مع تلاميذ التعليم الخصوصي الذين لن يشملهم النظام خصوصا أن “مسار” يلزم الأستاذ بتقديم الفروض الكتابية المبرمجة لإدارة المدرسة التي تتولى إدخالها إلى النظام وهو ما سيلغي نقط المشاركة داخل القسم والفروض المنزلية والعروض التي كان التلاميذ يستعينون بها لتحسين نتائجهم السنوية .
وفيما رفع التلاميذ في كل هذه الوقفات شعارات قوية تطالب بإلغاء المذكرة موضوع الاحتجاج، أكدت مصادر تعليمية، أن هناك سوء فهم كبير في الموضوع يؤدي إلى استمرار الاحتجاجات، وأن البرنامج لن يؤثر لا في تكافؤ الفرص ولا في سير العلمية التعليمية عموما، وأن الإكراهات الحالية المرتبطة بالبرنامج هي إكراهات تقنية ومنهجية بسبب تسرع الوزارة في تنزيله دون تكوين مسبق ولا بنية تحتية.
ويشار إلى أن عددا من النقابات التعليمية قد تحفظت على البرنامج المذكور آخرها المكتب الوطني للجمعية المغربية لمدراء الثانويات بالمغرب الذي أشاد بأهمية تحديث الإدارة التربوية، لكنه تحفظ على مكون التقييم “المراقبة المستمرة” على الأقل في المرحلة الحالية، إلى حين توفر الشروط الكفيلة بإنجاحه ماديا وتدبيريا، مع استمرار العمل بالطرق السابقة حفاظا على استقرار المنظومة التربوية.
ممبرا ذلك بإلغاء برنامج مسار الأطر المرجعية الضابطة لنظام تقويم الفروض والتي جعلها البرنامج نمطية، فرضان ونقطة للأنشطة المندمجة لبعض المواد وحرمان مواد أخرى من نقطة هذه الأنشطة، وسط مطالبة التلاميذ بدمج المراقبة المستمرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!