في الأكشاك هذا الأسبوع
casablanca_maroc

الدار البيضاء | مؤسسة بنكية تسطو على أموال أرملة.. فاحذروا خدع موظفي الأبناك

طارق ضرار. الأسبوع

   علمت “الأسبوع” من مصادر مطلعة، أن مؤسسة بنكية بالدار البيضاء، تورطت مؤخرا في السطو على حساب بنكي لأرملة، حيث نهبت حوالي 67 مليون سنتيم من حسابها البنكي عن طريق التدليس والاحتيال، بعدما وضعت الأرملة “س. م” أموالها بالبنك على إثر حصولها على أموال مستحقة نظير بيعها أرض في ملكيتها، إلى أن تفاجأت بفراغ حسابها البنكي.

   وأكدت نفس المصادر، أن الأرملة تتوفر على جميع الوثائف التي تدين المؤسسة البنكية، كاشفة أنها عند وضع أموالها بالبنك طلب منها المسؤول البنكي، وضع أموالها في حسابين متفرقين، حيث وضعت في الحساب الأول حوالي 54 مليون سنتيم، فيما الحساب الثاني وضعت فيه 23 مليون سنتيم، متهمة بذلك أحد أطر البنك في نهب مالها، وذلك بعدما اكتشفت خلال زيارة قامت بها لابنتها بكندا للعلاج وعلى إثرعودتها، أن حسابها البنكي الذي وضعت فيه حوالي 54 مليونا لم يبق فيه سوى 5 ملايين، فاستغربت من الأمر وتوجهت مباشرة إلى المؤسسة البنكية ليخبروها أن ذلك ما تبقى من حسابها وأن أموالها تم سحبها من إحدى البنوك بمنطقة عين البرجة بالدار البيضاء.

   وأفادت المصادر، أن الأرملة التي تعاني من مرض السكري المزمن، حاولت الكشف عن المعاملة البنكية التي تم خلالها سحب الملايين من حسابها وهي خارج المغرب، لتفاجأ بأن الحساب الآخر أيضا تم السطو عليه بما مجموعه 23 مليون سنتيم، حيث أخبروها في البنك أن الحساب الثاني لم يبق منه سوى 700 درهم، الأمر الذي دفع بالسيدة ضحية الاحتيال والسطو على مالها لتوكيل ثلاثة محامين في الوقت الذي لم ينجح لا المحامي الأول ولا الثاني في تمكينها من استرداد مالها المنهوب، حتى وكلت المحامي الثالث، الذي تمكن حسب تعبيرها من توصيلها إلى قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء وطرح ملفها أنظار العدالة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!