في الأكشاك هذا الأسبوع

الفوضى في قلب أزمور

شكيب جلال. الأسبوع

   رغم وجوده في قلب المدار الحضري لمدينة أزمور وغير بعيد عن مقر مفوضية الشرطة بنفس المدينة، فإن الدوريات الأمنية لا تشمل حي الحمد، الحديث العهد، والذي أصبح حيا شعبيا قبل الأوان، وأصبح بسرعة يعرف كل مظاهر الفوضى التي تعرفها الأحياء الشعبية القديمة، حيث العربدة في ساعات الليل ومنع المرور على الأرصفة من خلال إقدام بعض السكان على وضع حواجز أو بناء جداريات قصيرة أمام منازلهم، وكذلك عرف هذا الحي الذي لم يكتمل بناؤه بعد ، فوضى ركن السيارات يمينا ويسارا رغم ضيق طرق وممرات الحي، وكذلك الظلام الدامس الذي يعم معظم أزقته، إضافة إلى انعدام النظافة وعدم وجود حاويات جمع الأزبال، وانعدام المساحات الخضراء التي أصبحت ضرورية وشرطا أساسيا عند إحداث أحياء جديدة وتجزئات سكنية، كما أن هذا الحي الجديد لا يشمله التوزيع البريدي، وأزقته غير مسماة وغير مرقمة، زد على ذلك أن بعض الحفر فيه أصبحت مطرحا للأزبال.

   إنها حقا وضعية مؤسفة لحي جديد اسمه حي الحمد في قلب مدينة أزمور.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!