في الأكشاك هذا الأسبوع

سطات | أين المسؤولين في العمالة.. هل سيعود السطاتيون إلى أكل الجراد أم أن شبح ثورة العدس يطل برأسه؟

نور الدين هراوي. الأسبوع

   أفادت مصادر مطلعة، أن مصالح المراقبة بالقسم الاقتصادي بعمالة سطات، لازالت خارج التغطية وفي انتظارية جامدة حيث أنها لم تواكب أشغال “حكومة تصريف أعمال العدس” حتى بعد أن صادق المجلس الحكومي مؤخرا والمكلف بحكومة تصريف الأعمال على مرسوم يقضي بوقف استيفاء رسم الاستيراد المطبق على العدس في ظل الزيادات المرتفعة والصاروخية التي عرفتها أسعار هذه المادة الحديدية المهمة بنسبة 78%، وهو كما يعرف الجميع، مادة تصنف ضمن الوجبات الرئيسية لفئات اجتماعية كبيرة محدودة الدخل، ولم تعر المصالح المختصة اهتماما لمادة غذائية بامتياز وصل سعرها إلى 30 درهما للكيلوغرام الواحد حيث أصبح ثمنها يفوق ثمن الدجاج، إلى درجة أصبح الحديث يدور عن أزمة أو “ثورة العدس”، إذ كان على هذه المصالح، تشديد المراقبة على مافيا التهريب والاسيتراد الغير الشرعي من طرف بعض التجار المختصين في عمليات التهريب جراء ارتفاع الحقوق الجمركية وطبيعة إنتاج الموسم الفلاحي الذي كان ضعيفا خصوصا في محاصيل العدس، ثم ماذا يمنعها أن تقوم بحملات مراقبة مكثفة من أجل زجر المخالفين والمارقين عن لغة القانون والضاربين بجيوب الفقراء والبسطاء عرض الحائط، وغير المبالين بتخفيض سعره، خاصة بعد أن خفض المجلس الحكومي الواجبات الجمركية إلى حدود 20 %بعد أن أثار ارتفاع أسعار العدس إلى مستويات غير مسبوقة موجة من التعليقات والتساؤلات من طرف جميع المغاربة خصوصا على مواقع التواصل الاجتماعية حول أسباب ارتفاع ثمن العدس. وفي هذا الصدد، تساءلت عدة مصادر عما سيؤول إليه الأمر إذا ما استمر هذا الوضع الميلودرامي خصوصا بعدم التحقيق في تخفيض أسعاره في بعض الدكاكين التجارية والتلاعب في أسعار مادة مرتبطة بتغذية فئة كبيرة من السكانفي الوقت الذي ظلت فيه مصالح المراقبة المختصة بالعمالة مكتوفة الأيدي كما هو الحال عليه في اختلالات وشبهات الدقيق المدعم والمافيا المستفيدة منه بإقليم سطات، وكذا مراقبة أسعار الفواكه والخضر سابقا بسوق الجملة بسطات، فالأكيد أن السطاتيين سيرجعون إلى الأزمنة التي كانوا يأكلون فيها الجراد أيام ومواسم الجفاف وعجافها أو سيعلنون عن “ثورة العدس” إسوة بـ”ثورة الغلابة” بمصر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!