في الأكشاك هذا الأسبوع
%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%88%d9%81%d9%8a%d9%82

رسالة مفتوحة إلى أحمد التوفيق: وزارة الأوقاف تسطو على ملك العائلات العريقة بفاس.. بوطالب وبنسودة والشامي وبن سليمان

الطيب الجامعي. فاس

   سيدي الوزير.. أخبركم أنه يوم الإثنين 22 غشت 2016 تفاجأ مالك “أرض بردلة” الواقعة بعين الشقف بمدينة فاس بطابور من رجال الأمن يقودهم ضابطان برفقة السيد ناظر أوقاف المدينة جاءوا قصد وضع حجر التحفيظ لأرضهم لفائدة الأحباس، ولم تكن هذه المحاولة الأولى للسطو على هذه الأرض الفلاحية التي تبلغ مساحتها 15 هكتارا والتي فتحت شهية الناظر المذكور لبلوغها المدار الحضري للمدينة، وكان أصحاب الأرض قد تصدوا مرتين لنفس المحاولة، ولكن هذه المرة، يوم 22 غشت، جاء رفقة قوات الشرطة دون أن يدلي بأي سند قانوني، وبادر مالك الأرض إلى وضع تعرض لدى السيد المحافظ على الأملاك العقارية على مطلب التحفيظ عدد 18966/69.

   بواسطة المحاميان، الأستاذان، عبد الحق اليعقوبي وأحمد السغروشني، وهذه الأرض الزراعية التي تحاول نظارة أحباس فاس الاستيلاء عليها بالقوة هي في ملك ورثة المرحوم امحمد بردلة منذ أكثر من ثمانين سنة يستغلونها فلاحيا بمعرفة الجوار وقيادة المنطقة بعمالة زواغة مولاي يعقوب، “بلاد بردلة” ليست معنية بتاتا بنظام الأحباس، وكان قد اشتراها بردلة من ورثة المرحوم حماد الأزرق حسب الرسم العدلي عدد: 263 صحيفة 176 كناش أملاك الأحواز 2.

   من حسن الحظ، يتضمن رسم الشراء بندا عن استشارة أمين الأملاك المخزنية ونظارة الأحباس قبل إتمام البيع، ولم يتم التعرض من طرفهم كما هو مدون لدى عمالة فاس تحت عدد: 7766 و116 كما جاء في رسم البيع، والورثة المعنيون هم: عائلات بردلة وبوطالب والشامي وغلاب وبرادة والصنهاجي والشباني والشفشاوني وبنسليمان والجامعي والتازي.

   وبعد تصفح ملف المطلب لدى المحافظة الذي أدلى به محمد الإدريسي توراغتي، ناظر أوقاف مدينة فاس تبين أنه رسم موضوع بتاريخ 29 أكتوبر 2015، يذكر بممتلكات حبسية من أراضي وحوانيت ودور واطرزة واجنانات، واروية، وأفرنة وغير ذلك من حوالتين تجهل مرجعيتهما: “فالتقينا العدلين (م) و(م).. الأرض المطلوب استخراجها وهي بلاد بزواغة تجاوز بلاد ابن حيمي”.

   عند هذه الجملة اليتيمة تقف مواصفات وحدود الأرض المخطط لاغتصابها، وهذا الموقع لا علاقة له بتاتا بأرض بردلة، فكيف يعتمد على وثيقة من هذا النوع للاستيلاء على ملك الغير.

   لهذه الأسباب أتهم ناظر أوقاف مدينة فاس بالترامي على ملك.. وألتمس من سيادتكم معالي الوزير فتح تحقيق في الموضوع وأن ترد الأمانة إلى أهلها..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!