في الأكشاك هذا الأسبوع
%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%b8%d8%a7%d9%85-%d8%a7%d9%84%d9%80%d9%80%d8%b9%d8%b3%d9%83%d9%80%d9%80%d8%b1%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d8%ac%d8%b2%d8%a7%d8%a6%d8%b1%d9%8a-%d9%8a%d9%80%d9%84%d9%85%d8%ad-%d8%a8%d8%a7

النظام الــعسكري الجزائري يـلمح بالاعتراف بدولة إسـرائـيل!؟

محمد سعدوني. الأسبوع

   قررت وزارة التربية والتعليم الجزائرية سحب كتاب الجغرافيا للسنة أولى متوسط، تضمن خريطة العالم استبدل فيها اسم فلسطين بإسرائيل بشكل مقصود، عقبته حالات استنكار واستياء عارمين في كل الجزائر، وكانت عدة صحف وقنوات فضائية جزائرية قد سارعت إلى نشر وإذاعة الخبر، للوقوف على حيثيات هذه السقطة، باعتبار أن فلسطين هي القضية الأولى والمصيرية للجزائر وللعرب والمسلمين كما جاء في بيان رسمي لوزارة التربية الجزائرية(…)، خاصة وأن الأمر يتعلق بخطإ فادح في كتاب مدرسي لمادة الجغرافيا للسنة أولى متوسط إعدادي.

   وعلاقة بالموضوع، فالمسؤولون على المطبعة المعلومة غضوا الطرف على خطإ غير شرعي لصالح استعمار إسرائيلي غير شرعي أيضا، وربما كان مقصودا.. لكنهم كانوا يقظين ومصممين على بتر الصحراء المغربية المسترجعة من الاستعمار الإسباني من خريطة المملكة المغربية.

   إن ما وقع في الكتاب المدرسي من طرف دار النشر الجزائرية (المؤسسة الوطنية للفنون المطبعية) إنما هي محاولة غـزل من طرف النظام العسكري الجزائري، وشت على مبادرة أخرى بالمرموز من جانب العسكر الجزائري للتطبيع مع إسرائيل، وهذه المرة من خلال مقرر مدرسي في الجغرافيا، بعد تعيين وزيرة في التربية والتعليم من أصول يهودية (الوزيرة رمعون) في الحكومة الجزائرية الحالية، ((لكن هذه المهادنة جاءت متأخرة جدا.. جدا)) كما جاء في تعليق أحد المتتبعين، فالجزائر أصبحت تواجه معضلة عويصة تتعلق بملف اليهود الجزائريين الذي تم ترحيلهم من الجزائر إلى معسكرات التجمع والموت في بولونيا سنة 1943، وكذلك مطالبة النظام الجزائري بتقديم تعويضات لليهود الجزائريين الذين غادروا الجزائر قسرا بعد سنة 1962، والتي قدرتها مكاتب الهجرات اليهودية بـ 20 مليار دولار.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!