في الأكشاك هذا الأسبوع
sans-titre

الانتخابات في الصحراء.. رهان على الصوفيين ورجال الأعمال في انتظار لقاء إلياس وشباط

العيون. الأسبوع

   ستكون مدينة العيون محطة لزعماء الأحزاب السياسية من أجل الدفاع عن وكلاء لوائحهم حيث قرر الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، إلياس العماري إلقاء خطاب جماهيري يوم السبت فاتح أكتوبر القادم، وسيكون إلى جانبه، الدكتور الشيخ بيد الله، لمؤازرة وكيل اللائحة، محمد سالم الجماني، الذي استطاع أن يفاجئ الجميع بإقناعه للمستثمر نبيل التازي كوصيف له، ومن المعروف عن نبيل التازي، أنه من مريدي وأتباع الطريقة الصوفية التيجانية، ويراهن مناضلو حزب الجرار على دعم إلياس العماري للحصول على أعلى نسبة من الأصوات، وغاب العماري عن العيون منذ أحداث إگديم إيزيك، وعلى نفس المنوال، ينتظر حزب الميزان، حضور حميد شباط، ليعزز مكانة الاستقلاليين ويكشف سياسة الحكومة تجاه التنمية في الصحراء، خاصة وأن وكيل اللائحة، حمدي ولد الرشيد حافظ على وصيفه علوات مولود، رئيس المجلس الإقليمي، مضيفا إليه عبيد امريزيك، ويتطلع ولد الرشيد إلى الفوز بثلات مقاعد برلمانية بعد أن فاز خلال الانتخابات الماضية بمقعدين، ويبدو أن حسن الدرهم، وكيل لائحة الاتحاد الاشتراكي، يعتمد في سياسته على الشباب والكفاءات والقيادات المحلية وتعاطف الشارع المحلي لما قدمه من أعمال خيرية، وهو ما جعله يختار الشاب بوستة امبارك وصيفا له، ويواجه الاتحاد الاشتراكي منافسة قوية من طرف كل من حزب الاستقلال والأصالة والعدالة والحركة، حيث دخل البيجيدي في قلب المعركة الانتخابية بأسلوبه المعروف، ونزل حزب الحركة بكامل ثقله استعدادا ليوم الاقتراع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!