في الأكشاك هذا الأسبوع
20160518_094806

دخول مدرسي “كارثي” بأكاديمية سطات الدار البيضاء

نور الدين هراوي. سطات

   أضحى الخصاص المهول في الموارد البشرية السمة البارزة في قطاع التعليم بسطات والمدن المجاورة، ولا توجد أية استراتيجية واقعية وملموسة لدى الوزارة الوصية أو الحكومة للتغلب على هذه الآفة التي لا تتناغم مع ما يسمى باطلا بالإصلاح، فعلى سبيل المثال مختلف المديريات الإقليمية التابعة لأكاديمية سطات الدار البيضاء، خاصة مديريتي سطات وبرشيد،  تعرفان خصاصا مهولا فيما يخص الأطر البشرية يعد بالعشرات على مستوى هيئة التدريس ومختلف الإدارات التربوية رغم سياسة الحصيص التربوية أو التعويض الناتج عن مختلف حركات التعيين، وهو عدد لم يكف إطلاقا لتلبية حاجيات الكثافة السكانية التي تعرفها تلك المناطق، وفي ظل هذا الواقع الكارثي للمدرسة العمومية، يبقى الحل الوحيد لدى الجميع هو عملية الضم وتكريس الأقسام المشتركة بشكل مليودرامي وكارثي بسلك التعليم الابتدائي خاصة بالجماعات القروية التي لا تعرف استقرار نساء ورجال التعليم مما سينعكس على المردودية، أو بلغة التعليم، الجودة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!