في الأكشاك هذا الأسبوع

الصحراويون غاضبون على نبيل بنعبد الله

الرباط. الأسبوع

   فجر إعلان أسماء اللائحة الوطنية النهائية للشباب والنساء التي سيدخل بها حزب التقدم والاشتراكية غمار انتخابات السابع من أكتوبر القادم، غضب مناضلي حزب الكتاب بجهة الصحراء بسبب ما سموه بالإقصاء الذي مارسه نبيل بنعبد الله في حق المناضلين الصحراويين الذين كانوا يمثلون على الأقل بكجمولة منت أبي.

   وأوضحت مصادر من داخل حزب الكتاب بالصحراء، أن فروع الصحراء غاضبة بشدة وقاطعت لقاء بنعبد الله ووزراء الحزب مع الشباب بمدينة أكادير السبت الماضي، كما أبلغ بعضهم قيادة الحزب برفض استقبالها بإحدى مدن الصحراء التي كانت تستعد اللجنة المركزية لحزب الكتاب عقد لقاء بها نهاية الأسبوع الحالي.

   وأوضحت ذات المصادر، أن ترتيب شباب الصحراء في المرتبة العاشرة ضمن اللائحة الوطنية للكتاب دفع هؤلاء بتوجيه طلب شفوي لبنعبد الله بحذف أسمائهم من اللائحة وإلا الطعن فيها قضائيا.

   الجدير بالذكر، أن لأمين عام التقدم والاشتراكية، نبيل بنعبد الله حكاية سيئة مع إحدى مدن الجنوب، حيث سبق وتعرض لجروح في جبهته جراء هجوم عليه بالحجر سنة 2014 بمدينة آسا الزاك. 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!