رئيس الجنوب إفريقي السيد و رئيس موريتانيا محمد ولد عبد العزيز

خطة استثمارية كبرى تقودها جنوب إفريقيا دعما لموريتانيا في وجه المغرب

كشف مصدر مطلع لـ”الأسبوع”، عن قرار جنوب إفريقيا، وهو معروض على مكتب رئيسها الذي يطلق “الخطة الاستثمارية” الموصوفة بالكبرى التي تدعم موريتانيا في وجه السياسات المغربية الجديدة في غرب إفريقيا، وهي تهدد وحدة الاتحاد الإفريقي، بلغة المصدر.

وسبق لـ 28 دولة، تتقدمها الغابون أن أيدت الرباط في مسعاها لإخراج “جمهورية البوليساريو” من الاتحاد الإفريقي، ويعزل نواكشوط في غرب إفريقيا وهو ما رفضه الموريتانيون.

وتضمن التقرير الموجه لرئاسة جنوب إفريقيا، إن موريتانيا معزولة في غرب إفريقيا من أجل الاتحاد الإفريقي ويجب دعمها، فيما يقود الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز رئاسة العالم العربي لسنتين قادمتين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!