الجزائر تتبرأ من ملف الصحراء وأمريكا تدعو إلى إحصاء المحتجزين

قالت جريدة “الخبر” الجزائرية أن سفير الجزائر لدى الولايات المتحدة الأمريكية، مجيد بوقرة، أعرب في رسالة إلى عضوين بالكونغرس الأمريكي (البرلمان)، عن خيبة أمل عميقة وقلق إزاء مضمون مشروع قانون ميزانية عام 2017، الذي يحتوي على حكم يقضي بإلزام الجزائر بالانخراط في عملية إحصاء اللاجئين الصحراويين.
ووفقا لرسالة السفير الجزائري، فإن هذا الإجراء يجبر وزير الخارجية الأمريكي على اتخاذ جميع الخطوات العملية لضمان تعاون الحكومة الجزائرية مع مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين لإجراء إحصاء للاجئين الصحراويين في مخيمات اللجوء.
وأضاف السفير الجزائري أن سفارة الجزائر لا تفهم ولا تقبل هذا البند الذي يقحم الجزائر في سياق مشكلة لا تعنيها، والمقصود ملف الصحراء محذرا: “أنا ألفت انتباهكم إلى خطورة هذا الإجراء والعواقب التي يمكن أن تنجم عنه، كونه حكما غير مبرر وغير مقبول”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!