نساء الكوطا يستعطفن النواب للبقاء في البرلمان

الرباط. الأسبوع

   علمت “الأسبوع” من مصادر برلمانية جد مطلعة، أن بعض برلمانيات اللائحة الوطنية من كل الأطياف السياسية حولن ممرات وردهات البرلمان إلى مخابئ ومقرات للاستعطاف.
   وأضافت ذات المصادر، أن هؤلاء النساء اللواتي فزن ضمن اللائحة الوطنية خلال الانتخابات التشريعية لسنة 2011، يلازمن ممرات وكواليس مقر البرلمان والانفراد بمختلف البرلمانيين وخاصة رئيس المجلس وأعضاء مكتبه ورؤساء الفرق ومختلف الصقور ونجوم البرلمان بمجلس النواب، وكذا جميع أعضاء لجنة الداخلية والسكنى وسياسة المدينة، وذلك طمعا في عودتهن للبرلمان مرة أخرى ضمن ريع اللائحة الوطنية.
   وأوضحت نفس المصادر، أن النساء لم يفقدن الأمل رغم مرور القانون في المجلس الحكومي دون تعديله، وكذلك في المجلس الوزاري دون المس بالمادة الخامسة من القانون التنظيمي لمجلس النواب التي تمنع نساء اللائحة الوطنية من العودة للبرلمان من باب اللائحة الوطنية.
   وقالت ذات المصادر، أن بعض نساء اللائحة الوطنية قد اعتمدن خطة سرية تروم إعداد تعديل دقيق على المادة الخامسة، يستعدن لطرحه خلال جلسة المصادقة على القانون الجديد بلجنة الداخلية، ويلتمسن من النواب عدم معارضة هذا التعديل أو رفضه أو الوقوف في وجهه حتى يمر “حسي مسي”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!