في الأكشاك هذا الأسبوع

تعيين مدير فرنسي جديد لأمانديس يحيي احتجاجات غلاء الماء والكهرباء بطنجة

كادم بوطيب. الأسبوع                         

   نظم موظفو وعمال شركة أمانديس يوم الإثنين وقفة احتجاجية بباب المركز الرئيسي للشركة بمدينة طنجة.

   وقال مصدر نقابي لموقع “كنال طنجة”، أن الوقفة الاحتجاجية تأتي بسبب القرار الذي جاء به المدير الفرنسي الجديد “جيل فاييط”، والذي يقضي بإلغاء بعض الحقوق والامتيازات للعاملين بالشركة كإلغاء تخفيضات مهمة في الفواتير كان قد تم الاتفاق عليها منذ عقود، وبعض الامتيازات الاجتماعية التي دأبت المؤسسة على القيام بها في مختلف المناسبات والأعياد.

   وأوضح ذات المصدر، أن أطر وموظفي وعمال شركة أمانديس يدينون بشدة ويستنكرون هذا القرار الغير عادل بالنسبة لهم، وهم يتفهمون ويقدرون الأسباب التي جعلت السكان يخرجون إلى الشارع للتظاهر على غلاء فواتير الماء والكهرباء.

   فنحن مغاربة ومن ساكنة المدينة يضيف نفس المتحدث، ونحس بما يحس به باقي السكان، لكنه بالمقابل، يرى أن الموظفين لا دخل لهم في الموضوع وهم مجرد عمال وإداريين فقط، وأن من يتحمل الزيادة من عدمها هو دفتر التحملات، والموقعين عليه من وزارة الداخلية والمجلس البلدي ومدراء الشركة، وليس الموظفين الصغار ومن ثمة، فالاعتداء على الموظفين والساكنة بالفواتير الصاروخية شيء مرفوض وغير مقبول، وينم عن عدم وعي البعض بثقافة الاحتجاج.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!