تعيين خبير أممي خاص بـ “حقوق الشواذ” رغم معارضة المغرب

الرباط. الأسبوع

   لم ينجح المغرب، رغم تصويته ضد القرار في كبح جماح ممثلي الدول التي اجتمعت مؤخرا في مجلس حقوق الإنسان بجنيف، والتي أقرت بالأغلبية قرارا يقضي بإنشاء منصب خبير أممي معني بـ “حقوق الشواذ” والمتحولين جنسيا، وهكذا قد يجد المغرب نفسه في مواجهة زيارة هذا النوع الجديد من الخبراء التابعين للأمم المتحدة، والذين قد يدلون بدلوهم أيضا في ملف الصحراء(..).

   وكانت 7 دول هي الأرجنتين والبرازيل والشيلي وكولومبيا وكوستاريكا والمكسيك والأروغواي، قد اقترحت إحداث المنصب المذكور، وصوتت ضد القرار، 18 دولة من بينها، السعودية والصين والإمارات وقطر.. غير أن 23 دولة كان لها رأي آخر، فتمت المصادقة على المقترح المثير للجدل.

تعليق واحد

  1. الصحراء المغربية عديمة المثليين ..ومن زارها كضيف فمرحبا، وإذا كانت أمريكا اللاثينية (كلها) مثلية، مع أوربا طبعا، فإفريقيا وآسيا كلها رجال..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!