الأزهر يبرئ الريف المغربي من تفريخ الإرهاب.. و”داعش” تعدم مغاربتها من الرجال بمعدل 3 كل يوم في الأسبوع الأول من رمضان           

الرباط. الأسبوع

   أورد مصدر مطلع لـ “الأسبوع”، أن “داعش” أعدمت ما معدله 3 مغاربة رجال كل يوم في الأسبوع الأول من رمضان بالموصل منذ اختفاء مغربي آخر مكلف بحسبة النفط في بيت مال ورغبة آخرين في اختيار مناطق القتال في انسحابات لا تستتبعها عمليات جديدة، وهو ما حدى بالمحكمة “الشركية” إلى أحكام بالموت، وارتفعت حالات طلاق مغربيات من مقاتلين “اثاقلوا إلى الأرض” كما جاء في حالة خديجة(ر).

   وسبق للأزهر أن نشر خبر ارتفاع نسبة الفرنسيات و(أغلبهن من أصول مغاربية وحاملات للجنسية المغربية) المنضمات لـ”داعش” إلى 35 في المائة مقارنة بالرجال دون أن تشير إلى أصولهم أو انتمائهم إلى منطقة الريف كما تداولته في وقت سابق وسائل الإعلام الفرنسية.

   وحسب الأزهر، فإن النسبة لا تتعدى 10 في المائة بالنسبة للرجال، والنساء “أوراق رابحة” يتم انضمامهن للتنظيم عبر أخريات عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي (تويتر أو فيسبوك).

   وأعادت هذه الجهة الدينية ارتفاع الداعشيات إلى حالة التمزق العائلي، وسبق أن ذكرت دراسة فرنسية حديثة أنهن لا يفكرن في سن معينة بـ “حبهن الأول” وعوضنه بـ “الجهاد”.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!