في الأكشاك هذا الأسبوع

تادلة | عمال النظافة يوسخون الشوارع بدل تنظيفها

خالد عبداللطيف. الأسبوع

   أقدم عمال النظافة ببلدية قصبة تادلة مؤخرا على تنظيف قنوات الصرف الصحي بحي بودراع، وبعد عملية تنظيف مجاري المياه من القاذورات والأزبال، تركوها مركونة في الشارع العام دون حملها، أو تنقيلها في شاحنة البلدية، وقد ساهمت عملية ترك هذه الأزبال الكريهة الرائحة، في انتشار جحافل الناموس والحشرات واختناق الأطفال الصغار، وإصابتهم بالحساسية، وهو ما يؤكد بالملموس، إهمال عمال تابعين للجماعة الترابية بقصبة تادلة، واستهتارهم بصحة السكان، وعدم مبالاتهم بما يتعرض له المواطنون، وعدم قيامهم بواجبهم، وخيانتهم للأمانة، مع العلم أنهم يحصلون على رواتبهم من دافعي الضرائب، كما أن هذا السلوك العدواني من عمال يفترض فيهم القيام بواجبهم على أحسن وجه، يؤكد بالملموس تحدي هؤلاء العمال للساكنة، وكل هذا يقع في غياب أية مراقبة من طرف رئيس العمال وطرف من رئيس المجلس البلدي.

   واعتبر سكان الحي المذكور في شكاية موجهة لوالي جهة بني ملال خنيفرة، أن هذا الاستهتار من عمال البلدية يدل على غياب المسؤولية وعلى انعدام الضمير في كيفية تدبير النفايات والقاذورات التي هي من اختصاصهم، ومن المفروض عليهم تنقيلها لا إبقائها أمام منازل المواطنين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!