عريضة المطالبة بطبيب مقيم ومولدة بتاركيست

عبد الحميد العزوزي. الأسبوع

   يعاني سكان جماعات زرقت، بني بشير وسيدي بوتميم القروية نواحي تاركيست بإقليم الحسيمة، من غياب الخدمات الصحية العمومية بجماعتهم، مما جعل ساكنة الجماعات المذكورة الواقعة في مرتفعات الحسيمة والمتميزة جغرافيتها بصعوبة التضاريس وقساوة المناخ، تعاني وتكابد في صمت جراء تخلي قطاع الصحة عن تقديم الخدمات المطلوبة.

   ويطالب سكان المنطقة وزارة الصحة، من خلال عريضة وقعها أزيد من 120 مواطنة ومواطن، بتفعيل دور المستوصف المركزي المهجور بالجماعة (سيدي بوتميم)، وذلك بتوفير طبيب مقيم، ومولدة على الأقل بعد أن صارت حياة النساء الحوامل والأطفال والمرضى في خطر، والأدوية المطلوبة، خاصة وأن هذا المستوصف، هو مركز الدائرة الصحية الذي تقصده ساكنة ثلاث جماعات قروية هي جماعات زرقت، بني بشير فضلا عن سيدي بوتميم.

   العريضة، توصلت بها مندوبية الصحة، وعمالة إقليم الحسيمة منذ نحو شهر، إلا أنه لم يتم تفعيل المطالب التي سطرت من خلالها لحد الآن حسب أهالي المنطقة، بل وفي اتصال بالمندوبية الإقليمية للصحة، أكد ممثلها بإقليم الحسيمة، حسن قناب، أن هاته الأخيرة تعاني من أزمة في الموارد البشرية، واعدا بالتدخل(..).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!