في الأكشاك هذا الأسبوع
مصطفى الباكوري

الباكوري رئيس حزب الأصالة مرشح لإدارة مكتب الفوسفاط ومصطفى التراب مرشح لواشنطن

الرباط. خاص بالأسبوع

    في الوقت الذي يتم فيه التحضير، لمراجعات تصحيحية على مجال المسؤوليات الكبرى، ينتظر أن يسند منصب الرئيس المدير العام للفوسفاط، إلى الإطار التقني مصطفى الباكوري، رئيس حزب الأصالة والمعاصرة، ربما من باب إرجاع الأمور إلى نصابها(…) وتعويضه عن ضياع وقته كتقني كبير، في مشاكل حزب صغير.

ويظهر أن الرئيس الحالي لمكتب الفوسفاط، مصطفى التراب، سيرشحه المغرب، هو أيضا، لمنصب على مستوى خبرته السياسية، في منصب يحتاج إليه، هو منصب سفير للمغرب في واشنطن، ترشحه إمكانياته ليكون رجل الساعة، لإعطاء انطلاقة جديدة للعلاقات المغربية الأمريكية، على ضوء ما تقرر خلال الرحلة الملكية الأخيرة لأوباما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!