في الأكشاك هذا الأسبوع

أكادير | مواطنون متضررون من إحداث حي صناعي دون ترخيص

عبد الرزاق شاكر. الأسبوع 

   يشتكي مجموعة من السكان بشارع الحسن الأول بالداخلة ـ أكادير، من أضرار ناجمة عن استغلال أصحاب محلات في الحدادة وآخر في النجارة وصباغة السيارات في نفس الحي، الأمر هنا يتعلق بورشات للحدادة والنجارة حيث لا يكترث أصحابها لانزعاج السكان من عملهم إلى ساعات متأخرة من الليل، عن طريق عملهم الذي يصدر عنه الضجيج انطلاقا من مختلف آليات القطع والمطارق المستخدمة في صنع الحديد والنجارة.
   وقال بعض السكان في حديثهم، أنهم يعيشون لحظات من الجحيم الذى لا يطاق كل يوم بسبب ورشة للحدادة “الصورة” رغم عدم توفر صاحبها على رخصة تسمح له بمزاولة هذه المهنة، حيث أضحت الساحة ورشة مفتوحة للعموم لممارسة الحرف المسببة للإزعاج في الوقت الذي يحتاج الجميع للسكينة والراحة والهدوء.
  ويأمل هؤلاء المتضررون من الوالية، فتح تحقيق عاجل ممن ساهم أو ساعد في تحويل شارع الحسن الأول بالداخلة إلى حي صناعي بامتياز من خلال الحرف التي تمارس هناك دون ترخيص قانوني.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!