في الأكشاك هذا الأسبوع

بدعم من الجزائر والبوليساريو.. البدو الأفارقة يواجهون القمة المناخية بمراكش

الرباط. الأسبوع

   قال مصدر مطلع، أن تنافس العاصمة الجزائر والرباط وصل حدودا غير مسبوقة، عندما انتظم البدو الأفارقة لتوجيه مطالبهم في القمة المناخية لمراكش(كوب 22)، وأن ما يسمى (المربون البدو) للماشية والدواجن يتقدمون خطوات من أجل عدم نسيانهم من (الغلاف المالي) لقمة باريس 21.

   وأضاف، أن الجزائر تدعم هذه القمة من أجل رفعها إلى اللقاء القادم، واعترفت “عيساتو أومارو” من تشاد: أن هناك أهدافا سياسية وراء بعض التنظيمات، ودخلت باريس على الخط (لوقف هذا التأثير الجانبي) على قمة مراكش، عبر تنظيمات أخرى.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!