في الأكشاك هذا الأسبوع

إخوان بن كيران غاضبون من تخفيض العتبة

 الرباط. الأسبوع     

   أثارت تصريحات محمد حصاد، وزير الداخلية في لجنة الداخلية بمجلس النواب الأسبوع الماضي حول تخفيض العتبة الانتخابية من ­6 بالمائة إلى 3 بالمائة خلال الانتخابات التشريعية القادمة سخطا عارما، وغليانا غير مسبوق في صفوف حزب العدالة والتنمية.

   وقالت مصادر قيادية من داخل الحزب، أن جل مناضلي وبرلمانيي، ووزراء المصباح يرفضون قرار تخفيض العتبة إلى 3 بالمائة وسيعملون على التصدي لهذا القرار داخل مختلف مراحل تنزيله من المجلس الحكومي إلى مناقشته داخل البرلمان بغرفتيه.

   وحول سبب غضب حزب العدالة والتنمية من هذا القرار، قالت ذات المصادر، أن تخفيض العتبة المستهدف الوحيد منه، هو حزب العدالة والتنمية، على اعتبار أنه الحزب الوحيد في المغرب القادر على حصد أكثر من مقعد في الدائرة الانتخابية الواحدة، وأن أي تخفيض للعتبة يحرم مباشرة حزب العدالة والتنمية من المقعد الثاني في نفس اللائحة الذي يحصده حزب المصباح بقوة في أغلب المدن المغربية وخاصة الكبرى، كما أكدت على ذلك النتائج الانتخابية لسنة 2011، أو التوجهات العامة لانتخابات البلدية لسنة 2015، فهل حقا تخفيض العتبة هدفه تقزيم نتائج العدالة والتنمية؟ أم هو استجابة لمطالب الأحزاب الصغرى وبعض الأحزاب التاريخية كالاتحاد الاشتراكي؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!