في الأكشاك هذا الأسبوع

خضار يقلد البوعزيزي في تازة

محمد بودويرة. الأسبوع

أقدم شاب عشريني بمدينة تازة مؤخرا، على إضرام النار في جسده احتجاجا على مصادرة بضاعته من طرف السلطات المحلية بالمدينة في مشهد شبيه بمشهد البوعزيزي الذي تسبب في الثورة بتونس.

ووفق ما أفادت به مصادر مطلعة، فإن قائد المقاطعة الثانية، قام بمصادرة بضاعة المعني بالأمر والمتمثلة في صندوق الفراولة، وذلك في إطار حملة ضد الباعة المتجولين، الشيء الذي جعل المسمى (س) يتأجج غضبا ويتسلق عمودا كهربائيا مهددا بالانتحار، قبل أن يقوم بإضرام النار في جسده مستعملا مادة قابلة للاشتعال.

 وقالت نفس المصادر، أن الأساتذة المتدربين الذين كانوا وقتها، يخوضون اعتصاما مفتوحا أمام مقر الاتحاد المغربي للشغل، تدخلوا على عجل لإنقاذ المعني بالأمر الذي أضرم النار في جسده بالقرب من مكان الاعتصام وسط المدينة، حيث تمكنوا من إطفاء النار قبل وصول رجال الوقاية المدنية.

وحسب ما أفادت به مصادرنا، فقد تم نقل الشاب العشريني إلى المستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة الذي أحاله على مركز الحروق بمكناس نتيجة إصابته بحروق من الدرجة الثالثة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!