في الأكشاك هذا الأسبوع

الأحزاب تتراجع بشكل سري عن إلغاء رفع معاشات النواب

بنعبد الله يسحب المقترح الذي يدخل في إطار المزايدات السياسية

الرباط. الأسبوع

   بعد ضغط كبير مارسه الكثير من البرلمانيين على رؤساء فرقهم الذين أعلنوا “ولو شكليا”، على استعدادهم لوضع مقترحات قوانين تنهي ريع تقاعد البرلمانيين، اختفت واختفى معها حماس ومطالب هؤلاء نهائيا من ساحة البرلمان.

    وقالت مصادر من داخل البرلمان، أن موضوع تقاعد البرلمانيين انتهى ودخل إلى ثلاجة البرلمان إلى غير رجعة، مشيرا إلى أن البرلمان يعيش حاليا عطلة مفتوحة إلا من الموظفين الذين لا حول ولا قوة لهم في قرار إلغاء معاشات البرلمانيين.

   كما أضاف ذات المصدر، أن أجندة التشريع حتى الآن لا تتوفر على أي مقترح قانون عملي لإلغاء تقاعد البرلمانيين، كما أن المقترح الوحيد الذي تقدم به فريق التقدم الديمقراطي التابع لحزب التقدم والاشتراكية والذي فجرت وزيرته في الماء، شرفات أفيلال فضيحة “جوج فرانك”، والذي حاول مسحها بمقترح القانون هذا، فقد تم سحبه بناء على طلب من باقي فرق الأغلبية الحكومية بحجة أن الموضوع كما ادعت يهم الجميع وعليهم توحيد الرؤيا في وضع قانون موحد لموضوع ريع تقاعد البرلمانيين.

   من جهة أخرى أكدت ذات المصادر، أن بداية الدورة الربيعية القادمة “8 أبريل القادم” لن تناقش مطلقا مطلب إلغاء قوانين تقاعد البرلمانيين بل ستركز بعد التأخير الكبير على القوانين الانتخابية فقط وباقي القوانين التنظيمية ليرحل النواب إلى دوائرهم استعدادا للانتخابات التشريعية القادمة.

   وكانت “الأسبوع”، قد أكدت قبل شهرين، أن حماس البرلمانيين في إلغاء تقاعدهم مجرد مزايدات سياسية فقط لامتصاص غضب الشارع، وأن المساطر المطلوبة قياسا مع الفترة الزمنية المتبقية لا يمكنها أن تحقق مطلب الشارع المغربي بإلغاء ريع تقاعد البرلمانيين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!