في الأكشاك هذا الأسبوع

خسائر فادحة داخل الحرم وأصوات تطالب برحيل رئيس جامعة تطوان

زهير البوحاطي. الأسبوع

   اشتد غضب الطلاب الذين قصدوا كلية العلوم بحي المحنش بتطوان من أجل الدورة الاستدراكية، صباح يوم الثلاثاء 15 مارس من السنة الجارية، لأنهم فوجئوا باستبدال بعض المواد وتقليص النقط التي تمنح لهم كما كانت في الدورة السابقة، وهذا كان كافيا لاشتعال فتيل التصعيد بين الطلبة ورئاسة الكلية، التي التزمت الصمت ولم تصدر أي بيان أو بلاغ للرأي العام توضح فيه ما وقع يوم الثلاثاء ذاك، الذي وصف باليوم الأسود، حيث تم نقل أربعة وعشرين طالبا وشرطيان وبعض رجال القوات المساعدة من بينهم رجل سلطة تابع لمقاطعة هذه الكلية، إلى المستشفى الجهوي سانية الرمل من أجل تلقي الإسعافات الأولية والضرورية والتي وصفت بعضها بالخطيرة.

   و”الأسبوع” تنفرد بنشر تقرير خاص حول الخسائر المادية التي تعرضت لها الكلية بجميع المرافق، وحتى المراحيض وكاميرات المراقبة بسبب تصرفات طلبة كانوا في حالة هستيرية.

   وحسب التصريح الذي أدلى به رئيس الجامعة، فإن خمسين بالمائة قد شاركوا في الدورة، فيما تقول مصادر داخل الكلية أنه تم مقاطعتها مائة بالمائة، والدليل على أن رئيس الجامعة يروج الكذب. لأن جميع الأقسام تم اقتحامها من طرف القوات العمومية ورجال الأمن الذين قاموا بجهد كبير من أجل حفظ النظام داخل أسوار الحرم الجامعي الذي تحول إلى حلبة لرفع الشعارات والتنديدات برحيل رئيس الجامعة.

   وحسب مصادر أمنية، فإنه تم اعتقال حوالي 78 طالبا وتم الإفراج على 71 منهم مساء ذات اليوم، ليظل سبعة منهم، والذين كانوا موثقين بأشرطة الفيديو وكما هو ظاهر في الصورة الخاصة بـ “الأسبوع”، وهم يلقون بالحجارة على رجال الأمن والقوات العمومية، حيث تم تقديمهم للعدالة.

تعليق واحد

  1. kdob talaba maharso walo 7na 3andna vidois kay2akdo b el mlmos bli 9owat 9am3 hiya liharsat kolxi otani 7aja 3lax 3adakhal had 9owa sahyoniya f7a9 talab xmen 9anin hada likhtar9nah bax ydakhlo o3ad a_lab talaba lit7akm txbro 9bl mayo9aw walo

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!